Solliciteren bij de Partij voor de Dieren banner

البرلمان الأوروبي يصوت لصالح قرار تاريخي للتعامل مع معاناة الدجاج في صناعة التدجين

ويرغب البرلمان الأوروبي في تحسين شروط تربية الدجاج اللاحم في ضوء المقترح المقدم من قبل الحزب من اجل الحيوانات خلال الاسوع الماضي والهادف الى الحد من معاناة الدجاج اللاحم وقد حظي المقترح بالدعم بصورة شبه اجماعية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ويطالب المقترح بتوفير دجاج يكون اكثر صحة وينمو بطريقة اكثر بطئا. وما يزيد القلق لدى البرلمان هو الكثافة العالية لاعداد الدجاج في المزارع: حيث تحتوي مزرعة الدواجن في الغالب على عشرات الألوف من الطيور بحيث لا تتعدى مساحة الوقوف لكل دجاجة حجم ورقة واحدة، وهذا ما يجب ان يتغير.

وعلى حد تعبير السيدة هازيكامب :”إن 95 من مجموع اعداد طيور الدجاج في أوروبا هي طيور لاحمة يتم ذبحها قبل بلوغها الخمسة أسابيع. وخلال هذه الأسابيع الخمسة، يتم تسمينها وتصاب بمشاكل في اقدامها ما يجعل من الوقوف امرا مستحيلا، بالإضافة الى وجود اعداد تربو على عشرات الالوف منها ضمن مساحة المزرعة دون التعرض لضوء النهار. كما تطالب غالبية أعضاء البرلمان حاليا بتوفير اضاءة طبيعية وهواء نظيفا ومساحة اكبر لتلك الطيور، بالإضافة الى قيامها بمنح تفويض واضح للمفوضية الأوروبية لتحسين شروط تربية تلك الطيور بشكل جذري.

ويطالب البرلمان الأوروبي بإجراءات اكثر صرامة فيما يتعلق بالدواجن خارج الاتحاد الأوروبي. فهناك دول كالبرازيل وتايلاند وأوكرانيا تقوم بتصدير اعداد هائلة من الدجاج الى الاتحاد الأوروبي. وبحسب ما تقول السيدة هازيكامب، فإن شروط تربية هذه الطيور في تلك الدول تعتبر اكثر سوءا منها في دول الاتحاد، واذا ما اردنا العمل على الحد من معاناة هذه الحيوانات فعلينا المطالبة بشروط اكثر صرامة على الدجاج المستورد. وفي حال لم يحدث ذلك، فإن معاناة تلك الحيوانات سوف تنتقل الى مكان آخر بدلا من نهايتها.

يمكن الاطلاع على القرار المعتمد بالكامل من خلال هذا الرابط.